الرئيسية / متفرقات / كيفية التمييز بين الجلد الطبيعي والجلد الاصطناعي في سبع خطوات بسيطة

كيفية التمييز بين الجلد الطبيعي والجلد الاصطناعي في سبع خطوات بسيطة

هل هناك إختلاف حقاً بين الجلد الطبيعي والجلد الإصطناعي؟ للأسف يقوم المصنعون بطباعة ملصق (جلد أصلي) ولكن لا يمكننا أن نثق في الملصق، فقد جعلت التكنولوجيا الحديثة تقليد الجلد من النوع الطبيعي أمراً سهلاً جداً، والسؤال المهم، ما الذي يمكن أن نفعله إذا كنا نريد التأكد من كون المنتج جلداً طبيعياً أم لا؟ هذه بعض الأساليب التي سوف تساعدك.

يحتفظ الجلد الطبيعي بالدفء

المواد الخام المزيفة لا تحتفظ بالدفء، بينما يصبح الجلد الحقيقي دافئاً في الحال ويحتفظ بدرجة الحرارة لبعض الوقت. الجلد الإصطناعي يمكن أن يحتفظ أيضاَ بالدفء ولكن سطحه قد يبتل بينما يبقى الطبيعي جافاً. إذا قمت بوضع الجلد من النوع الطبيعي بجانب الجلد المصطنع سوف تلاحظ إختلافاً بينهما في الحال.

نمط فريد

إن الجلد الطبيعي يتميز بنمطه الخاص، أما بالنسبة للآخر المُقلد فله أنماط متكررة وبقع صغيرة بنفس الحجم. كما أن مسام الطبيعي يمكن ملاحظته بإستخدام عدسة مكبرة إذا قمت بالنظر عن قرب. وفي الجلد من النوع الطبيعي تكون فتحات المسام منتشرة، ومازال بإمكان التكنولوجيا الحديثة محاكاة هذا الجلد ولكن يمكن تمييزه بأنه مقلد من خلال ملاحظة هذا الأمر.

تأكد من الأطراف

حاول أن تنظر بدقة إلى أسفل المنتج، فتجد أن النوع الطبيعي يحتوي على كثير من ألياف الغزال، بينما الجلد الآخر يحتوي على نسيج مُعالج أو مُعدل ومصنوع.

تأكد من الوزن

دائماً ما يكون الجلد الطبيعي أثقل من الجلد الإصطناعي، حتى وإن كانت الأشياء صغيرة في الحجم. هناك بالطبع أنواع مختلفة من الجلد تعطي أوزان مختلفة مثل جلد الغنم الذي يزن أقل من جلد البقر. ولكن الجلد الإصطناعي يكون دائماً أخف من الطبيعي وقد يكون أيضاً أخف من الألياف.

تأكد من الرائحة

جميعنا نعلم رائحة الأحذية ذات الجلد الاصطناعي، فهي تمتلك رائحة كيميائية قوية ونفاذة من الصعب التخلص منها. لكن البضائع والمنتجات عالية الجودة المصنوعة من الجلد الطبيعي يكون لها رائحة خفيفة وغير مزعجة. ويقوم بعض المصنعين بإضافة عطور خاصة تشبه رائحة الجلد الأصلي. ولكن العملاء قد يتم خداعهم فقط إذا كان الجلد الإصطناعي عالي الجودة لإنه من المستحيل إخفاء رائحة العناصر الكيميائية.

ردة الفعل تجاه الرطوبة

هذه طريقة سهلة وبسيطة لمعرفة الفرق بين الجلد الإصطناعي والطبيعي، ولكن في بعض الأوقات يعتبر من الصعب إستخدام هذه الطريقة قبل شراء المنتج، حيث إن الجلد الطبيعي يقوم دائما بإمتصاص الماء، ولكن الأشياء المصنوعة من جلد إصطناعي خفيف لا تمتص الماء بشكل واضح.

الملمس

النوع الطبيعي لا يكون ناعماً مطلقاً، وبالتأكيد يكون ملمسه مختلفاً ولكنه في الغالب يكون خشناً قليلاً. والجلد الإصطناعي يكون ناعماً أملساً. وإذا قمت بطي الجلد من النوع الطبيعي، يتغير لونه قليلاً، ولكن لا يكون هناك أي تجاعيد. والجلد الإصطناعي لا يتغير لونه وتكون تجاعيده ملحوظة بشكل واضح.