الرئيسية / الصحة / طبيبة طوارئ تكشف : هذه الحالات التي تظهر فيها نتيجة اختبار كورونا سلبية بالخطأ

طبيبة طوارئ تكشف : هذه الحالات التي تظهر فيها نتيجة اختبار كورونا سلبية بالخطأ

قالت طبيبة طب الطوارئ الدكتورة لينا وين لـCNN : نعلم أن فترة حضانة كوفيد-19 تصل إلى 14 يومًا. وقبل ذلك، يمكن أن تكون نتائج الاختبار سلبية، ولا تظهر عليك أعراض. لكن يمكن أن تكون في الواقع مصاباً بالفيروس ولديك القدرة على نقله للآخرين.
لذا، إذا كنت تريد إجراء الاختبار كإجراء وقائي قبل مقابلة الأصدقاء أو العائلة، فإليك ما تحتاج إلى معرفته:
إذا أصبت بالأمس، فهل اختبار اليوم سيكشف ذلك؟غالباً، الإجابة لا. وفحصت دراسة في المجلة الطبية “Annals of Internal Medicine” نتائج الاختبارات السلبية الكاذبة للأشخاص الذين أصيبوا بالفعل بـ”كوفيد-19″.
وقدرّت الدراسة أنه خلال 4 أيام من الإصابة قبل أن تبدأ الأعراض عادةً، كان احتمال الحصول على نتيجة اختبار غير صحيحة / سلبية في اليوم الأول 100٪.
ووفقًا للدراسة، في اليوم الذي بدأت فيه الأعراض تظهر على الأشخاص، انخفض متوسط ​​المعدل السلبي الكاذب إلى 38٪. وبعد ثلاثة أيام من بدء الأعراض، انخفض المعدل السلبي الكاذب إلى 20٪.
وقال جاستن ليسلر، كبير مؤلفي الدراسة والأستاذ المساعد لعلم الأوبئة في كلية جونز هوبكنز بلومبيرج للصحة العامة: “يستغرق الفيروس وقتًا ليتكاثر في الجسم إلى مستويات يمكن اكتشافها”.
وقال لـCNN: “يمكن أن تصاب بالعدوى من خلال عدد قليل من الجزيئات الفيروسية، لكن لن يتم اكتشافها حتى يتوفر لها الوقت لتتكاثر إلى مستويات مناسبة لاكتشافها”.
وبخصوص كم عدد الأيام التي يجب أن ينتظرها الشخص بعد التعرض المحتمل لإجراء الاختبار، قال: “لا توجد قاعدة صارمة وسريعة، لكن الأدلة تشير إلى أن إجراء الاختبار قبل اليوم الثالث بعد التعرض ليس له فائدة كبيرة”.بالتأكيد. قالت الدكتورة روشيل والينسكي، رئيسة قسم الأمراض المعدية في مستشفى ماساتشوستس العام: “يشعر الناس نوعًا ما وكأنك إذا جاءت نتيجة اختبارك (سلبية)، فأنت لست بخطر. ولكن الأمر ليس صحيحاً”.
وأضافت والينكسي أنه بالنسبة للأشخاص الذين يصابون بفيروس كورونا، يمكن أن تستغرق الأعراض ما يصل إلى أسبوعين حتى تظهر، لكن متوسط ​​الوقت هو حوالي 5 أيام.وقال الدكتور فرانك أونج، كبير المسؤولين الطبيين والعلماء في “Everlywell”، إن إجراء أي نوع من اختبار “كوفيد-19” في وقت مبكر جدًا، قد يكون خاطئا.
وأضاف: “أفضل نصيحة يمكن أن أقدمها هي أن تعامل نفسك كما لو كنت مصابًا على الأرجح بعد التعرض المشتبه به. قم بالالتزام بالحجر الصحي، وضع قناع لتغطية الأنف والفم، ومارس النظافة الجيدة. وإذا كنت تريد اتخاذ احتياطات إضافية أو تعتقد أنك مصاب، قم بإجراء الاختبار باستخدام اختبار معتمد من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية.