الرئيسية / الأخبار / أخبار وطنية / سامية لطيف: الحق في الصحة لم يعد مضمونا وفوضى في المستشفيات

سامية لطيف: الحق في الصحة لم يعد مضمونا وفوضى في المستشفيات

اعتبرت عضوة الجامعة العامة للصحة والمنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية بالاتحاد التونسي للشغل سامية لطيف في تصريح إعلامي اليوم الثلاثاء 6 أكتوبر 2020، أنّ الحق في الصحة لم يعد مضمونا للمريض العادي أو حتى لأعوان الصحة الذين شهد معدل الاصابات بفيروس كورونا في صفوفهم ارتفاعا، نافية صحة التصريحات حول تواجد مسالك كوفيد 19 بكافة المستشفيات العمومية مما فاقم حالات الخوف والفزع بين المرضى العاديين والأعوان مقابل مرضى الكوفيد 19 المتوافدين على أقسام الاستعجالي يوميا  .

وأشارت سامية لطيف إلى وجود صراعات بين رؤساء الأقسام الطبية وتفكير بعض المسؤوليين في المستشفيات في مصالحهم الذاتية لضمان ربح لما يعرف بالقطاع الخاص التكميلي خارج المرفق العمومي للصحة، والذي ينعكس سلبا ويؤدي إلى تقلص الإمكانيات المادية والبشرية في هذا المرفق، مندّدة بغياب إرادة سياسية واضحة لتنظيم القطاع العام للصحة  وداعية إلى ”مركزة” ووضوح القرارات والإجراءات وتوفير الدعم المالي لوزارة الصحة للقيام بعملها .

هناء السلطاني