الرئيسية / الأخبار / أخبار وطنية / السياح الفرنسيون الوافدون على تونس لا يخضعون لحجر صحي و لكن..
????????????????????????????????????

السياح الفرنسيون الوافدون على تونس لا يخضعون لحجر صحي و لكن..

قال الصحفي بقناة فرنس 24 وسيم الدالي في مداخلة له في صباح الورد اليوم الثلاثاء إن السلطات الفرنسية أعلنت جملة من الاجرءات الصارمة لمدة 15 يوما بدءا من اليوم وذلك بعد الطفرة التي شهدتها باريس وضواحيها في عدد المصابين بفيروس كورونا.

و أوضح الدالي تسجيل ارتفاع بمعدل 3500 إصابة يوميا في باريس فقط  حيث بلغت نسبة امتلاء غرف الإنعاش 36 بالمائة ما جعلهم يعلنون حالة إنذار قصوى وتم الكشف عن 203 بؤر تفشي للفيروس في باريس.
و أضاف الدالي أن هذه الأرقام دفعت السلطات لاتخاذ قرار بغلق المقاهي والحانات ومنع كل المعارض و المؤتمرات و منع التجمعات لأكثر من 10 أشخاص و تقليص نسبة استقبال الجامعات إلى 50 بالمائة من قدرة الاستيعاب لضمان التباعد الجسدي بين الطلبة.
وبخصوص إجراءات السفر بالنسبة للوافدين على تونس من فرنسا في ظل تزايد أعداد المصابين بكورونا أوضح الصحفي أن التونسيين المقيمين بفرنسا و الوافدين على تونس بصفة فردية بعد 28 سبتمبر يخضعون لحجر صحي ذاتي لمدة 14 يوما مع ضرورة الإستظهار بتحليل PCR  لا تتجاوز مدة الخضوع له 120 ساعة.
أما بالنسبة للسياح الفرنسيين القادمين لتونس عن طريق وكالات أسفار فيخضغون لبروتوكول صحي خاص بهم ينص على عدم خضوعهم للحجر الصحي مع الاستظهار بتحليل PCR .