الرئيسية / الأخبار / أخبار وطنية / معز الهمامي: الموجة الثانية من كورونا ستكون بسبب من قدموا من 8 إلى 26 جوان!

معز الهمامي: الموجة الثانية من كورونا ستكون بسبب من قدموا من 8 إلى 26 جوان!

أكّد رئيس مدير عام Quantylix معز الهمامي اليوم غرّة جويلية 2020 لدى حضوره ببرنامج إكسبريسو بخصوص تقييم الموجة الأولى من مجابهة فيروس كورونا، أنّ رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ صرّح بأنّ تونس كانت من بين 10 بلدان الأحسن في العالم التي جابهت جائحة كورونا.. “لكن على ماذا اعتمد ليقول ذلك؟” وفق وصفه.

وتابع الهمامي أنّ هناك عديد البلدان التي قامت بعديد الإجراءات أفضل من تونس خاصة فيما يتعلّق بمسألة الحجر الإجباري، قائلا: ” إذا كنّا سنتعرّض إلى موجة ثانية من فيروس كورونا، فسيكون ذلك بسبب الأشخاص الذين وصلوا بين 18 و26 جوان 2020، إذ حطّت بتونس 34 رحلة، 8 رحلات منهم من بلدان مصنّفة حمراء، متسائلا: “لماذا لم نأخذهم إلى الحجر الإجباري؟”.

وقال الهمامي: “اكتشفنا 19 حالة من هذه الرحلات.. وإذا لم نتفطن لها، كان يمكن أن تتحوّل بعض المناطق إلى بؤرة خاصة مع عدم التزامهم بالحجر”.

ونقد الهمامي تصريح وزير الصحة عبد اللطيف المكي الذي قال فيه إنّ 95 بالمئة هي نسبة حصول موجة ثانية بتونس، مضيفا: “إذا كان احتمالها قوي لهذه الدرجة كان يمكن القيام بالإجراءات الاحترازية حتى نتجنبها.. ومسؤوليتك أن تخفّض من هذا الخطر” وفق تعبيره.

وأضاف الهمامي: “ننتظر تحيين قائمة البلدان والمفروض أن نقدّم معايير التي صنّفنا على أساسها هذه البلدان، إذ هناك بعض الخلل في التصنيف.. الإمارات مثلا سجلت 30 حالة وفاة والسعودية 560 حالة وفاة، خلال الفترة نفسها.. مما يعني أنّ السعودية أخطر بخمس مرات من الإمارات.. لكننا نجدهم في التصنيف نفسه” وفق وصفه.

وشدّد الهمامي على ضرورة أن يكون تقييم البلدان حسب عدد الوفيات بها وليس حسب عدد الحالات.

M. Moez Hammami CEO Quantylix risque de deuxième vague ? Que disent les chiffres ?#Exclusif Étude sur l'impact Covid19 sur les retraits, paiements et e-commerce#Expresso

Posted by Express FM on Wednesday, July 1, 2020