Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الرئيسية / رياضة / الفرجاني ساسي للجماهير التونسية : نحن حريصون على الظهور بـ”وجه مشرف” امام غانا

الفرجاني ساسي للجماهير التونسية : نحن حريصون على الظهور بـ”وجه مشرف” امام غانا




نفى متوسط ميدان المنتخب التونسي والزمالك المصري انزعاجه من التواجد على دكة الاحتياط خلال المباريات التي خاضها منتخب “نسور قرطاج” في نهائيات كاس امم افريقيا لكرة القدم المقامة حاليا بمصر مؤكدا عزمه على مساعدة زملائه من اي موقع كان نافيا في نفس الوقت الاشاعات المتعددة حول وجود توتر بين اللاعبين.
واشار ساسي في غمار التحضيرات التي يجريها المنتخب التونسي لمباراة الدور ثمن النهائي امام غانا المقررة يوم الاثنين المقبل بمدينة الاسماعيلية الى ان “المنتخب لم يقدم مردودا مقنعا خلال مقابلات الدور الاول وهو ما يفسر حالة الغضب التي سيطرت على الجماهير الرياضية التونسية باعتبار ان الاداء العام والفردي لم يرتق الى مستوى الانتظارات رغم التاهل الى الدور ثمن النهائي”.
وتابع متوسط ميدان الزمالك ان “الشعور بالمسؤولية وبطبيعة الاداء المهزوز الذي رافق مردود المنتخب خلال الدور الاول اذكى لدى اللاعبين الرغبة في ضرورة تقديم مردود مشرف في مباراة غانا الحاسمة”.
وحول علاقته بالمنتخب التونسي اوضح الفرجاني ساسي قائلا “ان رئيس الجامعة اتصل بي حال تعرضي للاصابة مع فريقي الزمالك وقد تكفلت الجامعة بجميع مصاريف ومستلزمات العلاج وانا الان على اهبة الاستعداد لتقديم المساعدة للمنتخب التونسي سواء لعبت كاساسي او عند اقحامي اثناء المباراة وهذه اختيارات فنية تعود بالدرجة الاولى للمدرب الان جيراس ولايمكن باية حال من الاحوال ان تمس من معنوياتي او ان تكون سببا في ردة فعل سلبية من جانبي”. واضاف “خضت 3 نهائيات قارية واعتبر نفسي من اللاعبين المؤطرين وامتلك بعض الخبرة التي يمكن ان اضعها على ذمة المنتخب التونسي من خلال تقديم مردود غزير بعد ان عدت الى سالف جاهزيتي البدنية ومع ذلك فان مساعدتي ستكون من اي موقع سواء على ارضية الميدان او دكة الاحتياط ولن اغضب من اي قرار يتخذه الجهاز الفني في هذا الشان”.
واستغرب الفرجاني ساسي من الكم الهائل من الاشاعات التي تلاحق المنتخب التونسي في هذه النهائيات الافريقية قائلا في هذا السياق “الاخبار التي راجت في الفترة الاخيرة حول طبيعة العلاقات بين اللاعبين لا تمت للواقع بصلة. لقد استمعنا الى نشوب شجار بين يوسف المساكني وبسام الصرارفي وخبر مغادرتي نزل المنتخب وهذه كلها اشاعات مغرضة لا اساس لها من الصحة وتزامنت مع المردود المتواضع الذي قدمه الفريق وهي تدعو الى الضحك والتندر لانها مجانبة للواقع”.