الرئيسية / الأخبار / أخبار وطنية / ازدواجية الغنوشي والنهضة مع الشهيد الزواري بين المساندة في السر …والتبرؤ من أعماله في العلن..!!!!

ازدواجية الغنوشي والنهضة مع الشهيد الزواري بين المساندة في السر …والتبرؤ من أعماله في العلن..!!!!




لا يختلف عاقلان الى ان مسيرة السبت التي خرجت مناصرة للشهيد محمد الزواري بصفاقس والتي لاقت نجاح منقطع النظير كانت تحت إشراف وتنظيم
محكم من احباء حركة النهضة خاصة الى جانب بعض مكونات المجتمع المدني
وقد بينت الصور الملتقطة اكثر من قيادي بارز مشارك فيها إلي جانب أنصار الحركة ومسانديها وهذا أمر طبيعي ومعقول ولا حرج فيه باعتبار الخلفية الفكرية المشتركة
ولكن الجديد في الموضوع هو التصريح الغريب والعجيب من الشيخ راشد الغنوشي والذي صدم حتى أنصار حركة النهضة الذي اكد انه لا يعرف الشهيد محمد الزواري …!!! وانه ليس نهضويا وانه ولو استشاره لمنعه من التوجه إلي العمل المسلح …!!!! وان حركته لا تتبنى فكر المقاومة المسلحة عموما بما فيها المقاومة ضد الكيان الصهيوني
وان نذكر الأستاذ راشد الغنوشي بالصورة أعلاه على هامش زيارة إسماعيل هنية لتونس فأننا نتساءل عن الرسائل الموجه من تصريحه والتي فهمت على أنها رسائل للخارج أو ربما هو إعلان طلاق نهائي مع حركة الأخوان المسلمين و طعنة في الظهر لحركة حماس وللقضية الفلسطينية بصفة عامة خاصة في ظل المستجدات العالمية الأخيرة واعدة توزيع الأدوار في الصراع الدائر بسوريا ونتائج انتخابات الأمريكية
اليوم بات ثابت ان الأستاذ راشد لغنوشي اصبح يغرد خارج سرب أنصاره في الحركة قد يفسره البعض بالتكتيك وقد يفسره الأخر بمراجعة جوهرية للحركة في قطيعة تامة مع كل ما كان يربطها ويجمعها

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*