الرئيسية / الأخبار / أخبار وطنية / ايقاف فتاة كانت تنوي تفجير احد المراكز الامنية بالعاصمة !

ايقاف فتاة كانت تنوي تفجير احد المراكز الامنية بالعاصمة !




ألقت قوات الحرس الوطني في سيدي بوزيد القبض على فتاة تبلغ من العمر 18 سنة بعد توفر معلومات تفيد بتبنيها للفكر المتشدد.

و بالتحري مع الفتاة اعترفت انها تتواصل مع عناصر ارهابية من بينهم ارهابي جزائري يدعى ابو الليث و اصبحت تتواصل معه من خلال تطبيق “التلغرام” و اعلمها انه من اتباع تنظيم “داعش”.

و ذكرت صحيفة الصريح في عددها الصادر اليوم الجمعة ان الارهابي الجزائري دعاها الى مغادرة تونس نحو ليبيا او سوريا للقتال في صفوف التنظيم واعدا اياها بالزواج.و حسب المصدر ذاته فإن الفتاة الموقوفة على علاقة أيضا بعنصر تكفيري يدعى أحمد بن حنبل، وقد حاول التأثير عليها وأرسل لها عبر تقنية التلـغرام صورا ومقاطع فيديو تمجـد التنظيم الإرهابي ووبعد التحري معه تبين انه يعرف العنصر الجزائري المكنى أبوالليث، كما اعترف أنه على علاقة بفتاة تبلغ 17 عاما قاطنة بحيّ التضامن كانت تنوي القيام بعملية انتحارية لتفجير أحد المراكز الأمنيّة بالعاصمة.

و اضافت الصحيفة أنه تم التعرف على الفتاة التي تبلغ 17 عاما وكانت تنوي تفجير نفسها وهي تقطن بحي ابن خلدون 2 مارس التضامن من ولاية اريانة وقد اعترفت انها على علاقة بعنصر إرهابي يبلغ 19 سنة ويقطن بسيدي بوزيد واعلمها بانتـمائه الى الجماعات الإرهابية المقاتلة في ليبيا ومكنها من مشاهدة صورة له خلال مشاركته في القتال هناك.

و افادت الصحيفة أنه عاد مؤخرا من ليبيا ويعمل بمحل لبيع الفواكه خصصه للتجسس على التحركات الأمنية وبالقبض عليه اعترف بما نسب الي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*