الرئيسية / الأخبار / أخبار وطنية / عماد الدائمي يتحدث عن فضيحة خلال زيارة السبسي للجزائر

عماد الدائمي يتحدث عن فضيحة خلال زيارة السبسي للجزائر




نشر النائب بمجلس نواب الشعب عن حزب حراك تونس الإرادة عماد الدائمي، صورة للزيارة التي يؤديها رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي إلى الجزائر، معتبرا أنّها توضّح “نظرة الباجي قايد السبسي للعلاقات الخارجية لتونس ونظرته لحكومة يوسف الشاهد وتقييمه لوزير الحارجية خميس الجهيناوي.

ويظهر في الصورة التي نشرها الدائمي بصفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، الشخصيات التي حضرت اللقاء الذي جمع رئيس الجمهورية مع نظيره الجزائري وهم مدير الديوان الرئاسي سليم العزابي، ومستشار الباجي قايد السبسي السياسي سليم شاكر، والمستشار العسكري كمال العكروت، بالاضافة للسفير التونسي في الجزائر عبد المجيد الفرشيشي، وفي المقابل حضر من الجانب الجزائري الوزير الأول عبد المالك سلال، ومدير الديوان الرئاسي أحمد أويحي، ووزير الخارجية رمطان لعمامرة، ووزير الشؤون المغاربية والاتحاد الأفريقي والجامعة العربية عبد القادر مساهل.

واستغرب عماد الدائمي من الغياب الكلّي لأعضاء حكومة يوسف الشاهد خلال هذه الزيارة التي وصفها ب، “الهامة” قائلا: “يعني أن زيارة بمثل هذه الأهمية لا يحضرها أحد من وزراء الحكومة التونسية .. ولو لمتابعة الملفات مع نظرائهم الجزائريين!!”.

واعتبر النائب أنّ هذا التمثيل التونسي بمثابة “الفضيحة أمام الأشقاء والاصدقاء” وفق تعبيره.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*