الرئيسية / الأخبار / أخبار وطنية / (اثار ريبة الكثيرين)- راسمالي يهودي مول اكثر من 50 جمعية ومنظمة تونسية

(اثار ريبة الكثيرين)- راسمالي يهودي مول اكثر من 50 جمعية ومنظمة تونسية




ذكرت تقارير أمنية رسمية تم اعدادها مؤخرا عن وقوف رجل الأعمال الأمريكي اليهودي “جوروج سوروس” وراء تمويل ودعم 50 جمعية تونسية بعضها ينشط في مجال مكافحة الفساد واخرى ذات صبغة حقوقية قضائية.

وافادت ذات التقارير التي تحصلت عليها رئاسة الحكومة مؤخرا أنه ثبت للجهات الأمنية والمالية ان تمويلات تحصلت عليها جمعيات تونسية من الخارج من منظمات امريكية والمانية وانقليزية تبين انها تحت اشراف جورج سوروس وتراوحت التمويلات التي تم صرفها بين 20 الف و100 الف دولار سنويا منذ سنة 2011. كما كشفت التقارير ان جمعية معروفة بنشاطها في مكافحة الفساد تحصلت على تمويلات من 3 منظمات يديرها سوروس وقد بلغت بين 2014 وجوان 2016 أكثر من 350 ألف دولار أي أكثر من 800 مليون دينار تونسية. وحسب ما اوردته صحيفة المصور في عددها الصادر الاثنين 05 ديسمبر 2016 فان التقرير افادت ايضا ان جمعية تونسية مختصة في المجال الحقوقي أمضت اتفاقية خلال الأسبوع الأول من شهر نوفمبر 2016 مع منظمة يديرها سوروس ستحصل بمقتضاها على تمويلات لدعم انشطتها في تونس. هذا واشار التقرير الى ان عدد الجميعات والمنظمات التي يمولها سوروس فاق الـخمسين جمعية ومنظمة.

وللتذكير فان جورج سوروس هو هنغاري المولد أمريكي الجنسية ،رجل أعمال ومستثمر ومهتم بالعمل الخيري. عرف بدعمه للسياسات الليبرالية وبدوره الفعال في مرحلة التحول من الشيوعية إلى النظام الرأس مالي في المجر (1984-1989).

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*