الرئيسية / الأخبار / أخبار وطنية / موت رضيعة في باخرة تونسية بسبب غياب الطاقم الطبي

موت رضيعة في باخرة تونسية بسبب غياب الطاقم الطبي




شهدت باخرة قادمة من إيطاليا إلى تونس، وفاة رضيعة لم تتجاوز السنتين من عمرها، بسبب أزمة قلبية أصابتها، وفي ظل غياب طاقم طبي في الباخرة.

ووفق ما أكده والد الرضيعة في مداخلته في برنامج “صباح الناس” مع “جيهان ميلاد”، فإن طفلته وتدعى “عائشة” كانت في صحة جيدة ولم تكن تشكو من أي مرض، لكنه لاحظ تغيرها إثر الصعود على متن القارب.

وقد سارع “سالم” بالتوجه إلى إدارة الباخرة بحثا عن مساعدة طبية، فتم إعلامه بأن الباخرة لا توفّر سوى ممرضة. وحين حمل طفلته إلى الممرضة المذكورة، أكدت له أنها لا تشكو أي علة وأنها فقط تعاني “تعبا ونقصا في النوم”، لتفارق الطفلة الحياة بعد دقائق من ذلك متأثرة بأزمة قلبية، وفق تأكيده.

واستهجن الوالد قيام الممرضة بمنعه من رؤية ابنته حين اشتدت بها الأزمة بدعوى أنه “لا يملك الحق في رؤية ابنته”، ثم تم إعلامه بعد ثلاث ساعات بأنه سيتم إرجاعه وابنته (التي كانت قد فارقت الحياة) إلى ايطاليا عبر قارب ايطالي.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*