الرئيسية / الأخبار / أخبار وطنية / الشركة التونسية للكهرباء والغاز توجه رسالة لحرفائها بخصوص هذا الموضوع

الشركة التونسية للكهرباء والغاز توجه رسالة لحرفائها بخصوص هذا الموضوع

أعلن منير الغابري مدير الإستخلاص بالشركة التونسية للكهرباء والغاز أن بعض حرفاء الشركة لديهم ديون متخلدة بذمتهم وتتراكم شيئا فشيئا منذ سنة 2011.

وأكد الغابري في تصريح لإذاعة آكسبراس  اليوم الخميس 10 نوفمبر 2016، أن قيمة هذه الديون بلغت إلى أواخر شهر سبتمبر الماضي 1057 مليون دينار، وأن هذا الرقم يعتبر قياسيا ولم يقع تسجيله من قبل، مشيؤا إلى أنه يمثل عبئا كبيرا على خزينة المؤسسة ويحد من سيولتها.

هذا وبين أن هذه الديون منها 36 بالمائة متخلدة بذمة الإدارات العمومية ( وزارات / بلديات / دواوين ) وأن قيمتها تبلغ 382 مليون دينار.

واضاف مدير الإستخلاص بالشركة التونسية للكهرباء والغاز أن قيمة ديون الحرفاء الخواص بلغت 64 بالمائة أي 672 مليون دينار، مشيرا أن المستهلك العادي يستأثر على 521 مليون دينار من قيمة هذه الديون.

وأفاد منير الغابري بأن الشركة مجبرة على استخلاص ديونها، لذلك إنطلقت في القيام بحملات تحسيسة وتوعوية عبر وسائل الإعلام، لحث الحرفاء على إستخلاص ديونهم بصفة تلقائية، لافتا أن هناك إمكانية للتقسيط إذا استوجب الأمر وأن الشركة ستقوم بدراسة الحالات الإجتماعية الخاصة ومتابعتها حالة بحالة، مردفا أن قطع الكهرباء هو عمل عادي ومسترسل وأن الشركة كثفت منه في هذه الفترة للإنذار بالخطر المحدق بميزانيتها.

كما أشار أن هناك عائلات ميسورة الحال من خلال الدخل ومستوى العيش ولكنها لا تريد إستخلاص ديونها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*