الرئيسية / الأخبار / أخبار عالمية / قرار فرنسي «يهدد» برشا توانسة
الرئيس الفرنسي
الرئيس الفرنسي

قرار فرنسي «يهدد» برشا توانسة

تشن السلطات الفرنسية في الايام القادمة حملة كبيرة على اللاجئين و المهاجرين الغير شرعيين و الذين من بينهم مئات التونسيين حيث  قال الرئيس الفرنسي هولاند اليوم إن فرنسا مش باش  تقبل بأي مخيم للمهاجرين على أراضيها، وإن اللاجئين الذين بدؤوا بالتوافد إلى باريس سيتم إجلاؤهم قريبا، وذلك في معرض إشادته بإخلاء مخيم كاليه دون حوادث.
أشاد الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند السبت بإخلاء مخيم كاليه من دون “أي حادث” مؤكدا أن فرنسا لن تقبل بأي مخيم للمهاجرين على أراضيها.
وأضاف أن “الشعب الفرنسي تفهم تماما ما كنا نقوم به، ولم يقع أي حادث لدى المغادرة أو الوصول. نستطيع إذن ضمن مهلة قصيرة جدا إخلاء كامل ما سميناه مخيم كاليه”، أكبر مخيم للاجئين في فرنسا.
وفي ما يتعلق بالمهاجرين الذين توجهوا في الأيام الأخيرة إلى باريس، أكد هولاند أن “علينا أن نقوم بإجلائهم لأن هذا الأمر لا يمكن أن يكون دائما”.
وأضاف “كنت واضحا تماما: الأشخاص الذين يحق لهم اللجوء سيتم نقلهم إلى مراكز إيواء وإرشاد، ومن لا ينطبق عليهم ذلك سيعادون” من حيث أتوا.


hollanderiposte

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*